مساحة إعلانية

الأربعاء، 25 أبريل 2018

الأربعاء، 25 أبريل 2018

هاتف HUAWEI nova 3e ينجح بتقليص المسافة بين حافته العليا وجوانبه


أصبح تصميم الحافة العليا بأصغر مساحة ممكنة توجّهاً متزايداً في عالم الهواتف الذكية منذ إطلاق هاتف ’آيفون إكس‘ في النصف الثاني من عام 2017. وتحول هذا التصميم اليوم إلى ميزة قياسية بين الهواتف التي تمتلك شاشات عديمة الحواف.

وأطلقت هواوي مؤخراً هاتفها الجديد HUAWEI nova 3e المتألق بحافته العليا صغيرة الحجم والمتميز في الشاشة التي لا يتخطى قياسه 18 ملم، بانخفاض  50% تقريباً مقارنة بالحافة العليا قياس 34.6 ملم في هاتف ’آيفون إكس‘. فما هي المزايا التي يتفرّد بها هذا التصميم عن غيره؟

في الواقع، أعربت مجموعة من المستهلكين عن رفضهم لتصميم الحافة العليا عند ظهوره للمرة الأولى. ووجّه البعض انتقادات شديدة للتصميم الذي أبدعته شركة ’آبل‘. وعلى خلفية ازدياد عدد الهواتف الذكية ذات الحد الأدنى من الهامش بين الشاشة والحافة، ارتفعت وتيرة قبول التصميم بين المستهلكين لدرجة أصبح فيها بمثابة التوجه الرئيسي في القطاع.

وهناك عدة أسباب سوّغت وجود هذا النمط من التصميم. وعلى سبيل المثال، يضم هاتف ’آيفون إكس‘ كاميرا بتقنية الأشعة تحت الحمراء، ونظام المساعدة في الوضع الليلي (Flood Illuminator)، إضافة إلى مستشعر القرب، ومستشعر الإضاءة المحيطة، ومكبر الصوت، والميكروفون، والكاميرا الأمامية، ونظام إسقاط النقاط وغيرها من المكونات الأخرى. وبعد ذلك، أصبح تصميم الحافة العليا ميزة قياسية للعديد من الهواتف الذكية.

وبالمثل، أصبح تصميم الحافة العليا لا غنى عنه في الهواتف الذكية التي تعمل بنظام التشغيل ’أندرويد‘ نظراً لترتيب المكونات المختلفة. وسيختفي هذا التصميم في سياق تطوير الهواتف الذكية على المدى الطويل. ومع ذلك، وإلى حين تحقيق ابتكارات تقنية معينة، ستتواصل قياسات الحافة العليا بالتناقص.

وبذلت هواوي الكثير من الوقت والجهد لتصميم الحافة العليا التي تتألق بها هواتف HUAWEI nova 3e التي تسعى لتزويد المستهلكين الشباب بتجربة شاشة غنية. وفيما يتماثل ارتفاع الحافة العليا بين الهاتفين، لا تتخطى قياساتها في HUAWEI nova 3e نسبة 50% تقريباً قياساً بهاتف ’آيفون إكس‘. وتطلب الاستغناء عن كل 1 ملم تحقيق اختراقات هندسية بارزة وتحسينات في عمليات هواوي.

وعلى سبيل المثال، ولضمان توفير الحيّز الكافي وإطالة الجزء العلوي من الشاشة، اعتمدت هواوي على مخطط توصيل كهربائي مع تصميم مبتكر للحماية السلكية مما خفض من الحيّز الخاص بالهوائي إلى 2.6 ملم بدلاً من 11.1 ملم، وعزز من المساحة المتاحة وأداء الهوائي في أصغر حيّز ممكن.

وعلاوة على ذلك، يضم هاتف HUAWEI nova 3e كاميرا أمامية مع تقنية فريدة من نوعها. وأدى الانخفاض المستمر في سماكة حزمة العدسات إلى وصول قياس عرض الرغوة المقاومة للغبار إلى 0.5 ملم فقط، وهو أقل بـ 0.2 ملم قياساً بالمساحة المغلقة للتصميم التقليدي مع مقدار مضمون من الضوء وزوايا الرؤية للكاميرا. وأصبحت الكاميرا أصغر بـ 44.6% مقارنة بالحجم القياسي من حيث الحجم الإجمالي. ويتناسب التصميم الخاص لأجهزة الاستشعار المتكاملة للضوء والمسافة مع الكاميرا الأمامية ويبلغ قياس قطرها 2.6 ملم.

وتم تصميم قناة سماعة الرأس مثل منظار الأفق لتحقيق متطلبات إخراج الصوت مع تقليل الحجم، كما تمت إطالة تجويف الصوت دون زيادة في سماكة الهاتف الذكي، مما عزز من حجم تجويف الصوت وضمن جودة الصوت الخارجة من سماعة الأذن. ومن شأن ذلك ضمان الحد الأقصى لمساحة المقطع العرضي والحجم مع أدنى حد ممكن للعرض، مما يكفل جودة الصوت. وفي الوقت نفسه، تم تقليل الفجوة المستوية بين الكاميرا وحافة سماعة الأذن بشكل مذهل إلى 0.22 ملم.

وجاء الاستغناء عن كل 1 ملم نتيجة لعدة من الاختراقات المذهلة في مجال الأبحاث والتطوير. وحققت هواوي خطوات واسعة نحو الأمام من حيث تصميم الحافة العليا قياساً بالأجهزة السابقة، لترتقي بقطاع الهواتف الذكية إلى عصر جديد. ويبدو HUAWEI nova 3e مفعماً بالمفاجآت السارّة.

جميع الحقوق محفوظة لــ الويب العراقي 2017 ©